اخر الاخبار

من هو نعيم راشد الذي قاوم الإرهابي منفذ مجزرة المسجد بنيوزيلندا

أصاب الهجوم الإرهابي الذي شنه شاب ينحدر من أستراليا في أحد المساجد بنيوزيلندا أمس، الضحايا بحالة من الصدمة التي لم تسعفهم عن مواجهة القاتل، الذي أخذ يمطرهم بطلقات الرصاص من سلاحه الرشاش.
غير أن نعيم راشد، وهو مهاجر من باكستان أظهر شجاعة فائقة على الرغم من إصابته في الهجوم، وذلك حينما اعترض طريق مُطلق النار في المسجد الأول.
وينحدر راشد  من "أبوت آباد" بمحافظة "خيبر بختونخوا" شمال شرقي باكستان، وقد توفي هو وابنه طلحة في المستشفى لاحقًا، على خلفية إصابتهما بجروح خطيرة. 
كان راشد يعمل في باكستان محاسبًا بنكيًا، وهاجر مع أسرته إلى نيوزيلندا، حيث عمل هناك مدرسًا، وعاش حياة هادئة، شأنه شأن غيره من اللاجئين الباحثين عن استقرار. 
ونقلت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن أحد شهود العيان الناجين من المذبحة، ويُدعى سيد مظهر الدين، قوله إن راشد خاطر بحياته، وكاد ينجح في انتزاع الرشاش من يدي السفاح وحماية باقي المصلين، لكنه أصيب بطلقتين، ولم يتمكن من تبادل إطلاق النار مع تارانت، ليقوم الأخير بإصابته في مقتل.

وأوضح مظهر الدين، أن راشد ركض خلف القاتل رغم إصابته، وشاهد تارانت وهو يدلف إلى سيارة بداخلها أشخاص آخرون، ثم فرُّوا جميعًا مسرعين. 
ونقل نعيم إثر اصابات بالغة، إلى مستشفى قريب، وصباح اليوم أعلن عن وفاته. 
وأمس، شهدت مدينة كرايست تشيرش النيوزلندية هجومًا إرهابيًا بالأسلحة النارية والمتفجرات، استهدف مسجدي "النور" و"لينوود"، في اعتداء دامٍ خلف 50 قتيلاً.
فيما أعلنت شرطة البلاد احتجاز 3 رجال وامرأة واحدة، مشتبهين بتورطهم في تنفيذ الهجوم.
باكستان



0 التعليقات

Leave a Reply

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Copyright © سونيا نيوز .