اخر الاخبار

سبب اتهام "مرتضى منصور" بإهانة السيسي


استمعت نيابة العجوزة بمحافظة الجيزة (غرب القاهرة) إلى أقوال اثنتين من أعضاء نادي الزمالك في اتهام رئيس النادي، مرتضى منصور، عضو البرلمان بإهانة رئيس الجمهورية في واقعة تعديه عليهما.
وأدلت مايسة محمود حمدي خليل، وملكة محمود حمدي خليل بأقوالهما في البلاغ المقدم ضد رئيس نادي الزمالك، والذي جاء إثر تعديه لفظيًا عليهما خلال تواجدهما بالنادي النهري بمنطقة العجوزة.
واتهم المحامي طارق العوضي، في البلاغ الذي تقدم به نيابة عن السيدتين، رئيس نادي الزمالك بارتكاب "جريمة السب والقذف بحق الشاكيتين، وجريمة البلاغ الكاذب في حق الشاكيتين، وجريمة احتجازهما داخل النادي دون وجه حق، وجريمة استعراض القوة والتلويح بها في مواجهتهما، وجريمة نشر واذاعة اخبار كاذبة من شأنها تكدير السلم العام والحاق الضرر بالمصلحة العامة، وجريمة اهانة السيد رئيس الجمهورية، وجريمة اهانة هيئة الشرطة، وجريمة اتلاف الدليل المدعي به، وجريمة اساءة استخدام وسائل الاتصال، وجريمة الفعل الفاضح العلني الخادش للحياء العام".
وأرفق البلاغ، الأدلة على الاتهامات وهي عبارة عن فيديوهات ترصد الواقعة بالصوت والصورة، فضلاً عن كاميرات النادي النهري لنادى الزمالك.
كما تتضمن البلاغ ضد رئيس الزمالك، اتهامه بإهانة الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، من خلال "باستدعاء اسم السيد رئيس الجمهورية في مشاجرته معهما مقررًا لهما أنهما لن يخرجا من النادي ولو كلموا رئيس الجمهورية".
اتهمه كذلك بـ "إهانة هيئة الشرطة، حيث ورد بالفيديو وردا من المشكو في حقه علي ما قررته له احدى الشاكيتين بأن النجدة في طريقها الي النادي عبارة مسيئة إلى الشرطة".

وكان المحامي سمير صبري تقدم ببلاغ عاجل للنائب العام ونيابة أمن الدولة العليا، لرفع الحصانة البرلمانية عن مرتضى منصور والتحقيق معه في واقعة تهديده لجميع الأجهزة السيادية في الدولة.
وتعود تفاصيل الواقعة عندما اشتبك رئيس الزمالك مع عضوتين بنادي الزمالك، داخل النادي النهري التابع للنادي، بعد قيامهما بالتدخين في النادي النهري، ما دفع رئيس نادي الزمالك لإلقاء علبة السجائر الخاصة بهما في النيل.
وظهر منصور في مقطع فيديو وهو يدفع الهاتف التي كانت تستخدمه إحدى العضوات، ليسقط الهاتف أرضًا ويستمر في تسجيل الصوت فقط.
وكانت السيدة تستعد لتصوير منصور، حيث أشارت وهي توجه الكاميرا إليه قائلة: "رئيس نادي الزمالك"، ولم تكد تكمل حديثها حتى دفع الهاتف أرضًا، وقام بتعنيفها قائلاً: "بتصوري إيه انتي مجنونة؟، خدتي إذن مني قبل ما تصوري".
وطلب رئيس نادي الزمالك إظهار عضويتي السيدتين بالنادي، لتجيبه إحداهما قائلة: "أنا عضوة في النادي، وحضرتك إزاي ترمي علبة السجاير بتاعتنا"، ليحاول تهدئة الموقف: "خلاص هاجيبلك علبة سجاير غيرها".
وبعد تدخل الأمن النسائي بالنادي أثناء محاولة تهدئة الموقف، قامت العضوة بعمل اتصال هاتفي، وظهر صوتها بالتسجيل وهي تقول: "مرتضى منصور جايبلنا الأمن وعاوزين يضربونا".
لينفجر رئيس نادي الزمالك قائًلا: "شوفتوا بتعمل ايه، عليا الطلاق مانتوا خارجين من النادي النهاردة، ولو كلمتوا رئيس الجمهورية".
وبدأت وصلة من السباب المتبادل بين رئيس نادي الزمالك والعضوتين ومن يحدثهما عبر الهاتف. وتلفظ منصور بعبارات نابية بحق العضويتين – تتحفظ "الشبكة العربية" على نشرها – متوعدًا إياهما بأنه لن يتركهما يخرجان من النادي.
وقامت العضوتان مايسة محمود حمدي خليل وملكة محمود حمدي خليل بتحرير محضر ضد رئيس الزمالك، اتهما فيها رئيس النادي بالاعتداء والسب عليهما

0 التعليقات

Leave a Reply

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...
Copyright © سونيا نيوز .